قصة الفتاة الثرية المتوفي والدها

قصة الفتاة الثرية المتوفي والدها

قصة الفتاة الثرية المتوفي والدها

فتاة من الأسرة ثرية، بعد وفاة والدها أصبحت أمها تتحكم في أمواله كما أردت أيضا التحكم في بنتيها حنان وشقيقتها أصغر منها، فعندما تقدم المهندس حميد وهو شاب تقي يريد خطبة حنان رفضته الأم وأصارت على زواج حنان من ابن خالتها الطائش الغير الملتزم، ولكن حنان أصارت على الزواج من حميد فمنعت الأم عنها كل شيء وقطعتها . 

تم زواج حنان وحاول حميد جاهدا أن يسعدها وفي أحد أيام أبلغ حميد المسؤولين عن بعض المهندسين الذين يعملون معه بأنهم يتقاضون الرشوة من مقاول ويغشون في مواد البناء ، ولكن رئيسه نفى التهمة عنهم وتم فصل حميد عن عمله حتى انتهاء التحقيق وساءت أحوال الزوجين المادية. 

ذهبت حنان إلى أمها وطلبت منها معاش والدها حتى ينتهي التحقيق ويعود حميد إلى عمله ولكن الأم رفضت وقالت لها سوف تتزاوج أختك بعد أسبوع من ابن خالتك الذي لم تقبله زوجا لك وسوف أعطيهما كل ما يطلبه . بعد زاوج شقيقة حنان من ابن خالتها بأيام عرض على حماته مشروع وهمي وطلب منها تمويله 

فسحبت رصيدها من البنك وسلمته له، مرات الأيام وظهرت براءة حميد وعودته للعمل ولكنه قرار الاستقالة والدخول في العمل الحر وكل ما ضاق به الحال كان يدعو الله أن يفرج هامه ويردد قول الله تعالى لا تدري لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا . 

استجاب الله لدعاء حميد عندما عرض عليه مقاول كبير للعمل معه بعد أن سمع عن أمانته وتقواه وبعد ستة أشهر تغيرات أحوال حنان وزجها لأفضل حال وفي هذه أثناء ذهبت والدة حنان إليها تبكي وتطلب مساعدتها المادية وأخبرتها أن زوج أختها استولى على كل أموالها وهرب إلى أوروبا وأرسل لأختك ورقة طلقيها وأخبر أنه تزاوج من فتاة أوروبية .

أحسن حميد استقبال والدة زوجته وخصص لها ولابنتها راتبا شهريا وتكفل بكل طلباتهما ، فبكت الأم واعتذارات له واحتضنتها حنان وقالت لها إنشاء الله ستزول الغمة ولكن علينا أن نتعلم من أخطائنا وإنشاء الله عندما يطلب رجلا  الزواج من أختي فوافقي على صاحب الدين والخلق واطمئن عليها عملا بحديث النبي صلى الله عليه وسلم " إِذَا خَطَبَ إِلَيْكُمْ مَنْ تَرْضَوْنَ دِينَهُ وَخُلُقَهُ فَزَوِّجُوهُ، إِلَّا تَفْعَلُوا تَكُنْ فِتْنَةٌ فِي الأَرْضِ، وَفَسَادٌ عَرِيضٌ".




Post a Comment

أحدث أقدم