ما هي أسباب ظهور حب الشباب

أسباب ظهور حب الشباب 


ما هي أسباب ظهور حب الشباب
 حب الشباب


حب الشباب هو مرض جلدي يصيب الغدد الدهنية، وقد يحدث عند انسداد جريب الشعرة بزيت الجلد وخلايا الجلد. ومن المعلوم أن

حب الشباب أو العد الشائع يكثر في عمر الشباب نتيجة التغييرات الهرمونية التي تحصل في مرحلة الشباب، كما يمكن أن يظهر

حب الشباب عند كل الأعمار وذلك حسب درجة دهنية البشرة.

 

وحب الشباب يبدأ عادة بما يسمى بالرؤوس البيضاء أو الرؤوس السوداء بعد ذلك تتحول أو يظهر طفح أحمر وحبيبات حمراء

وبالتالي تأخذ منحى التهاب وتصبح ذات رؤوس صفراء. 


وإذا ترك حب الشباب ولم يعالج، أو زيادة كبيرة في إفراز الدهون على البشرة عند بعض الأشخاص ممكن أن يظهر في هذه الحالة

حب الشباب على شكل أكياس أو كتل أو دمامل مثل الخراجات ويصبح الطفح أكثر تهيجا والتهابا، كما يمكن أن يسبب الألم للمريض

ومنظره يصبح سيء جدا على نفسية المريض والخوف منهم أن ينتهوا بندب أو بأثر على الجلد.  


ويظهر حب الشباب عادة في المناطق التي تكون فيها دهنية أعلى مثل؛ منطقة الوجه وخاصة في الجبهة، وفي الكتفين، والظهر. 

ومن هنا سنتعرض أهم الأسباب حب الشباب وطرق علاجه. 


أسباب حب الشباب

إليكم أسباب ظهور حب الشباب فيما يأتي:


التغيرات الهرمونية

زيادة معدل هرمون الأندروجين عند الذكور والإناث في مرحلة البلوغ، يتسبب في تضخم الغدد الدهنية وإنتاج الدهون بكثرة. كما

يمكن أن تسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث في منتصف العمر، وبالأخص عند السيدات ظهور البثور. 


الأدوية

تسبب بعض الأدوية ظهور حب الشباب وهي الأدوية المحتوية على الليثيوم، الكورتيكوستيرويدات أو التستوستيرون. 


النظام الغذائي

العديد من أبحاث العلمية أكادت على علاقة وطيدة ما بين الأكل وما بين ظهور أو تفاقم حب الشباب، بأن جميع مشتقات الحليب

تؤدي إلى ظهور حب الشباب وتفاقمه مثل؛ الزبدة، الفرماج، القشدة، وأيضا الواجبات السريعة والمواد المصنعة الغنية بالسكر

والمنتوجات الخاصة بتقوية العضلات يؤدون إلى ظهور حب الشباب. 


الضغط النفسي

قد تسبب الضغوطات النفسية من زيادة ظهور حب الشباب. 


 الجينات

تعد  الجينات من الأسباب المسؤولة عن ظهور حب الشباب لذلك نجد عند الكثير من الأفراد من نفس العائلة مصابون بحب

الشباب. 


البكتيرية

وجود بكتيريا في الجلد بكثرة والإفرازات الغير عادية تؤدي باستمرار إلى التهاب جلدي عند الأشخاص المصابين بحب الشباب.

 وتوجد حالات أخرى متعلقة بالتغيرات الهرمونية تسبب ظهور حب الشباب وهي كالتالي: 

• الدورة الشهرية أو الحمل. 

• متلازمة تكيس المبيض. 

• تناول بعض الأدوية كحبوب منع الحمل. 

• استخدام بعض المستحضرات التي تطبق على الجلد غير ملائمة. 

• كثرة التعرق والرطوبة.


عوامل تساعد على ظهور حب الشباب 

هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من ظهور وتفاقم حب الشباب وهي كالآتي: 


العمر

 يمكن أن يظهر حب الشباب عند جميع الأعمار بحب الشباب ولكنه أكثر انتشارا في فترة المراهقة والشباب. 


العامل الهرموني

تكون هذه التغييرات بشكل أكبر خلال مرحلة البلوغ وخلال مدة الحمل، وأثناء فترة الحيض. 


التاريخ العائلي المرضي

يؤدي عامل الوراثة دورا كبيرا في الإصابة بمرض حب الشباب، ويكون الشخص أكثر عرضة لإصابة بحب الشباب إذا أصيب به

أحد أفراد عائلته من قبل. 


العامل المرضي 

في حالة المرض يجب الفحص من قبل المتخصصين لأنه من الضروري إجراء فحوصات مختلفة قبل البدء في علاج حب الشباب

الشائع. 


المنتجات الزيتية أو الدهنية 

يمكن الإصابة بمرض حب الشباب إذا تم تطبيق زيت معين على جلدك، أو استخدام الكريمات الدهنية على البشرة. 


الضغط على الجلد

يمكن أن يتفاقم حب الشباب من خلال الضغط بالأصبع على الحبوب، ويمكن أن يظهر حب الشباب بسبب الضغط بالهاتف على الوجه

أثناء التحدث، أو استعمال حقيبة الظهر، ارتداء الملابس الضيقة.  


أعراض حب الشباب

تختلف مؤشرات حب الشباب حسب حدة حالتك:

 1 ظهور الرؤوس البيضاء (المسامات مسدودة).  

2 ظهور الرؤوس السوداء (المسامات مفتوحة).  

3 ظهور حطاطات حمراء صغيرة مؤلمة. 

4 ظهور الحبوب، تحتوي على القيح أو الصديد في أطرافها. 

5 ظهور كتل كبيرة، صلبة تحت الجلد مؤلمة على شكل عقيدات. 

6 ظهور كتل مملوءة بالقيح تحت الجلد ومؤلمة. 

7 غالبا ما يظهر حب الشباب في منطقة الجبهة والكتيفين والظهر والصدر والعنق أيضا.

 

مضاعفات حب الشباب

قد يؤدي ترك حب الشباب دون علاجه إلى المضاعفات الجلدية التالية: 


الندوب الجلدية الدائمة

قد لا يزول الندب الجلدي حتى بعد علاج حب الشباب. 


تصبغات الجلد

قد يتحول لون البشرة  إلى لون بني في مكان البثور الجلدية وخاصة عند أصحاب البشرة السمراء. 


تنقل العدوى

إن فرك ولمس الأماكن المصابة بحب الشباب يمكن أن يسبب العدوى لإصابة أماكن أخرى في الجسم.


كيفية تشخيص حب الشباب

يتم تشخيص الشخص المصاب بحب الشباب من طرف الطبيب المختص، وقد يعتمد الطبيب في تشخيصه لحب الشباب على ظهور

العلامات الفيزيائية على الجلد المتماثلة بالحبوب الجلدية. ويقوم بفحص الحبوب لتحديد نوعها، ومن ثم تصنيف تلك البثور إلى

خفيفة أو متوسطة أو شديدة مما يساعد على اختيار العلاج المناسب للمريض.


الوقاية من حب الشباب

حتى عند الشفاء من حب الشباب واختفائه  قد يتطلب الأمر استمرار في العلاج الدوائي أو أي علاج آخر لغاية منع ظهور حب

الشباب مرة أخرى، في بعض الحالات قد يتطلب الوضع استمرار في  العلاج الدوائي الموضعي في المناطق التي ممكن أن تظهر

البثور فيها. 


يمكنك متابعة وسائل منزلية مثل: غسل وتنظيف الأماكن التي كان فيها حب الشباب  بواسطة مستحضر تنظيف خفيف، وتجنب فرك

وحك ولمس الأماكن المصابة بحب الشباب. كما يجب الامتناع عن الضغط على البثور أو تفريغ الصديد باليد. 


ينبغي استعمال وسائل الوقاية أو الاستمرار في العلاج الضوئي لحماية البشرة وإبقائها خالية من حب الشباب، ينبغي كذلك استشارة

طبيب مختص عن طرق الوقاية المناسبة لحالتك لمنع ظهور حب الشباب مجددا.   


نصائح لتجنب ظهور حب الشباب 

يوجد طرق إضافية تمنع ظهور حب الشباب مرة أخرى، تشمل الآتي: 

• تنظيف الأماكن المعرضة للإصابة مرتين في اليوم. 

• اخذ أدوية المضادة لحب الشباب لأجل تجفيف فائض العصارة الحليبية في الجلد. 

• الابتعاد عن استخدام مساحيق التجميل. 

• تنظيف الجلد من مستحضرات التجميل قبل النوم. 

• ارتداء ملابس فضفاضة غير ملتصقة. 

• ضرورة الاستحمام بعد التمارين الرياضية. 

• تنظيف البشرة للتخلص من الشوائب وخلايا الجلد الميتة والزيوت المتراكمة على سطح الوجه. 

• الإكثار من شرب الماء والاهتمام بنظافة غطاء الوسادة وتغييرها بين الحين والآخر. 

• الابتعاد عن التوتر لأنه يزيد الوضع سوءا. 


خيارات العلاج

قد يصف الطبيب المختص بالأمراض الجلدية للأشخاص المصابون بحب الشباب الأدوية الموضعية للاستعمال الخارجي، أو يصف

لهم الأدوية الهرمونات؛ مثل حبوب منع الحمل عن طريق الفم لعلاج حب الشباب الهرموني أو متلازمة تكيس المبايض وذلك

حسب حالة المريض. أو يصف الأدوية المضادات الحيوية أو الإيزوتريتينوين الذي يأخذ عبر الفم. 


يمكن كذلك علاج  حب الشباب بإجراءات  أخرى مثل; العلاج بالليزر أو بالتقشير الكيميائي أو إجراء إزالة حب الشباب، أو العلاج

بالضوء. في حالة إذا كانت المرأة المصابة بحب الشباب حامل  يجب عليها إخبار طبيب الأمراض الجلدية بحملها

لأن الإيزوتريتينوين لا يوصف عادة خلال الحمل.

Post a Comment

أحدث أقدم