Mohon Aktifkan Javascript!Enable JavaScript
مواضيع الشاوني مواضيع الشاوني
random

آخر الأخبار

random
random
جاري التحميل ...

كيف يحمل الإنسان ذنوبه على ظهره يوم القيامة

 

كيف يحمل الإنسان ذنوبه على ظهره يوم القيامة

-----------------------

كيف يحمل الإنسان ذنوبه على ظهره يوم القيامة

بسم الله الرحمان الرحيم أيها الأحبة هل رأيتم شخصا يحمل ذنوبه 

على ظهره ويمشي بها . يوم القيامة كل إنسان نسي لقاء الله ، 

وانشغل قلبه بالدنيا ولم يتذكر ذلك اليوم العظيم سوف ينساه الله 

تبارك وتعالى وسوف يمشي وهو يحمل هذه الذنوب 

والكذب والريبة والنظر إلى ما حرمه الله والكلام الفاحش 

والأذى الناس والأكل المال الحرام كل هذا سيحمله على ظهره ، 

هذه الذنوب أيها الأحبة تكون يوم القيامة ذنوب كبيرة جدا كيف 

سيحملها على ظهره . أحببت أن أتأمل في الآية عظيمة من سورة الأنعام ، 

الله تبارك وتعالى يبدأ مباشرة خطابه للذين كذبوا بلقاء الله 

عز وجل ( قد خسر الذين كذبوا بلقاء الله ) 

والتكذيب بلقاء الله ليس من الضروري أن تقول أن لا أؤمن 

بلقاء الله أنت عندما تنسى لقاء الله هذا نوع من أنواع التكذيب ، 

أنت عندما تستمع إلى القرآن والله يذكرك 

بلقائه ويقول لك من كان يرجو لقاء الله فإن أجل الله لات 

وهو السميع العليم ، 

ومن جاهد فإنما يجاهد لنفسه عندما تستمع إلى هذا الكلام الإلهي 

العظيم ثم تنسى لقاء الله ولا تجاهد لنفسك وبمالك وبعلمك ، 

والجهاد اليوم هو جهاد النفس ، الصبر ، 

جهاد العلم وجهاد نقل رسالة القرآن لمن يحتاجها ، 

حتى إذا جاءتهم الساعة بغتة ، هنا آيات التي تتحدث عن الساعة 

غالبا ما نجد عنصر المفاجأة لذلك الله سبحانه وتعالى 

أنزل مثل هذه اية أنزلها لنا لكي لا نتعارض لعنصر المفاجأة ، 

الإنسان الذكي أيها الأحبة هو الذي يخطط ويحسب لكي لا يتعرض للمفاجآت ، 

نحن الآن في الدنيا إذا ذهب أحد في سفر لمدة يوم 

أو يومين يجلس لمدة أسبوع قبلها ويحسب هل سيتعرض للمفاجآت ، 

هل ستتعطل السيارة ، هل سيحتاج إلى غذاء ، 

هل سيحتاج إلى مال ، يضع مجموعة كبيرة من احتمالات لكي 

ينجو من المفاجآت ، الله تبارك وتعالى يقول لك حتى إذا 

جاءتهم الساعة بغتة قالو يا حسرتنا ما فرطنا فيها ، الحسرة لا 

تنفع شيئا في ذلك اليوم ، 

الدنيا ممتدة أنت عيشت حياتك كاملة وأخذت فرص 

كاملة وجاءكم النذير وآيات من حولك تذكرك بالآخرة ولكنك 

تنسى وتنغمس في هذه الدنيا ، قالو يا حسرتنا ما فرطنا فيها ، 

وهم يحملون أوزارهم على ظهورهم ، 

أوزارهم أي هذه الذنوب والمعاصي كل هذا ستحمله على ظهرك 

إذا كنت ممن نسي لقاء الله ، 

لأن لقاء الله سينسك في ذلك اليوم وهم يحملون أوزارهم 

على ظهورهم ألا ساء ما يزرون . أسوء حمل يمكن أن يحمله 

إنسان هو أن يحمل ذنوبه يوم القيامة وهو يقول يا حسرتنا 

ما فرطنا فيها . طيب يا أخي بالله عليكم أنت الآن بكامل 

صحتك وعقلك وقوتك وتستطيع أن تشتري الجنة بسلوك 

بسيط جدا بمجرد أن تلتزم بالصلاة ، بمجرد أن تنفق 

شيء في سبيل الله إذا كنت قادر على ذلك ، بمجرد ألا تؤذي 

الأخرين ، أن تحسين لجارك أن تحسين لأبنائك ، لزوجتك ، 

البر بالوالدين ، أن تكرم ضيفك ، 

أن تتحلى بخلق حسن هل هذا صعب ، 

هل أنت الآن إذا امتنعت عن الدخان والخمر والنظر إلى ما 

حرام الله تعالى من مشاهد إباحية ، إذن هذا أليس فيه فائدة لك ، 

فيه فائدة للدماغ والقلب وفائدة للنظام المناعي كما 

تقول الدراسات العلمية فيه فائدة لك . 

هذه الفوائد الدنيوية أنت تأخذها وترتاح وتطمئن في 

هذه الدنيا ويوم القيامة تنجو من هذا الموقف ، 

في يوم القيامة لن تتعرض لشيء من هذا ، 

سوف يكون يوم القيامة سهلا ، بالعكس المؤمن يحب يوم القيامة ، 

المؤمن يرجو لقاء الله ، المؤمن يفرح برحمة الله ، 

قل بفضل الله وبرحمته ، 

رحمة الله سبحانه وتعالى ستكون عظيمة جدا على المؤمنين يوم القيامة ، 

ثمن الجنة بسيط جدا بمجرد امتناع عن ما حرمه الله ، 

ليست القضية صعبة ، ليس مطلوب منك أن تقوم بأعباء 

وأحمل وجهود عظيمة ، القضية بسيطة جدا أن تطهير نفسك ، 

أن تخلو مع الله عز وجل ، 

أن تصلي الصلوات المفروضة وأنت تقف بين يدي الله ، 

تشعر بنعمة الله ، 

تشعر بطمأنينة لذلك أحبتي في الله نرجو أن نتذكر 

هذه الآية بل نحفظها ، 

ونسأل الله سبحانه وتعالى أن يقينا  شر ذلك اليوم .


اذا اعجبك الموضوع اضغط على متابعة ليصلك كل جديد


متابعة 



عن الكاتب

محمد الشاوني

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

مواضيع الشاوني