علاج تساقط الشعر

 ما هو تساقط الشعر

علاج تساقط الشعر


تعتبر مشكلة تساقط الشعر الرأس من المشاكل الشائعة التي يعاني منها الكثيرون، نساء ورجالا ، وفي مراحل عمرية مختلفة، وذلك نتيجة للعديد من الأسباب، مما يؤدي إلى نقص كثافة الشعر، وفقدان حيويته وجماله، وظهور بقع صلعاء دائرية، أو غير مكتملة في فروة الرأس، لذلك سنذكر في هذا المقال أسباب تساقط الشعر. 


أسباب تساقط الشعر

هنالك العديد من الأسباب التي تؤدي لتساقط الشعر. ومنها بعض الأدوية التي يتناولها الإنسان لعلاج بعض الأمراض مثل مرض السرطان، والتهاب المفاصل، والنقرس، وارتفاع ضغط الدم، والتي قد تُسبب آثارا جانبية تتمثل في  مشكلة تساقط الشعر. 


الوراثة إذ تلعب الوراثة دورا مهما في تساقط الشعر، فإذا كان أحد الوالدين أصيب بهذه المشكلة فإنه يورثها للأبناء، ويبدأ التّساقط بالظّهور تدريجياً كلما تقدم عمر الإنسان، فعند الرّجال يظهر بمسمى الصّلع، والنساء يظهر التّساقط متمثلاً بالشعر الخفيف. التوتر والصدمات النفسية فقد يتعرض الفرد لصدمة نفسية قوية ترفع مستويات التّوتر فيبدأ الشعر بالتّساقط، ويُصنف هذا النّوع بالمؤقت. 


التّغيرات الهرمونية حيث يتأثر الشّعر بالاختلالات الهرمونية التي تصيب الجسم في المراحل المختلفة التي يمر بها، مما يؤدي إلى تساقطه ويكون إمّا دائماً أو مؤقتاً، خاصة في مرحلة الحمل والولادة، ومروراً بسن اليأس. 

بعض الحالات المرضية فقد يُصاب جسم الإنسان ببعض الأمراض التي تؤثر سلباً على الشّعر، وتجعله يتساقط. وهي عديدة، ومنها أمراض الغدة الدّرقية، والتهابات فروة الرأس مثل داء الثّعلبة، والقوباء الحلقية، أو اضطرابات نتف الشّعر التي تُصنف ضمن الأمراض النّفسية. 


تصفيفات وعلاجات الشعر فهنالك بعض طرق تصفيف الشّعر التي تعتمد على مبدأ سحبه مما يؤدي إلى تعرض الشّعر للتساقط، كما يلجأ البعض إلى علاجات الشّعر السّيئة التي يتم فيها استخدام الزّيت السّاخن؛ إذ إنها تُسبب تساقطه بسبب تعرض بصيلاته للالتهاب. العلاج بالإشعاع فقد يُصاب الإنسان بأحد الأمراض التي تستدعي تعريض الرّأس للعلاج الإشعاعي؛ وفي هذه الحالة قد لا يعود الشعر للنمو كما كان من قبل.


وكذلك الرجال الذين يلبسون الطاقية او القبعات هم أيضا يصابون بالصلع او تساقط الشعروكذلك الأشخاص الذين يتعصبون الاعصاب المفرطة هم كذلك يصابون بتساقط الشعر استبدال الشامبو بشكل دائم في الغسل او الدوش هو سبب من أسباب تساقط الشعر.


تساقط الشعر بعد الولادة

يشتكي عدد كبير من الأمهات من مشكلة تساقط الشعر بعد الولادة إلا أنه في الحقيقة تطوّر طبيعي ومتوقع بسبب التغيّرات الهرمونية التي تحصل في جسم المرأة. لكن لحسن الحظ تعتبر حالات تساقط الشعر بعد الولادة مؤقتة ولا تستدعي القلق إذ يمكنالتعامل معها مع بعض المساعدات والعلاجات المنزلية البسيطة.


أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

يمّر الشعر بشكل عام، في مرحلتين المرحلة الأولى هي مرحلة النمو والتي تشمل ما يقارب 90% من شعر الرأس حيث يستمر هذه الشعر بالنمو من دون توقف. أما المرحلة الثانية فهي مرحلة موت الشعرة حيث تمر الشعرة هنا بمرحلة  تجعلها متهيئة  للسقوط في أية لحظة.


التغير في الهرمونات خلال فترة الحمل يتسبب في إيقاف الشعر عند مرحلة النمو فينمو الشعر بشكل أسرع ويبدو أكثر كثافة ويقّل التساقط الطبيعي للشعر بشكل كبير أثناء فترة الحمل. لكن بعد الولادة تعود مستويات هرمون الأستروجين إلى وضعها الطبيعي ما يتسبب بدخول كميات كبيرة من البصيلات في مرحلة الراحة وبالتالي يبدأ تساقط الشعر الأم الجديدة بعد الولادة بـ3 الى 4 أشهر ليعاود الشعر النمو الطبيعي بعد مرور 6-12 شهر من الولادة. 

هناك العديد من الخطوات لعلاج تساقط الشعر بعد الولادة قد تساعد شعرك على النمو وتوقف تساقطه.


علاج تساقط الشعر بعد الولادة بالغذاء

اتّباع نظام غذائي متوازن هو أفضل شيء يمكنك القيام به لدعم شعرك وتخفيف تساقط الشعر بحيث يحصل الشعر على غذائه المطلوب من خلال الطعام على أن تتوفّر في الطعام كميات مناسبة من البروتينات والفيتامينات مثل فيتامين ب وسي وه، والمعادن أهمها الزنك والحديد. 

تناولي السلمون، البيض، البطاطا الحلوة، المكسّرات والفاكهة المجفّفة، منتجات الألبان قليلة الدسم بالإضافة الى جميع أنواع الحبوب الكاملة كالشوفان  والخضراوات الورقية كالخس والسبانخ وغيرها من المأكولات المفيدة لشعركِ. 

ولا تنسي أيضا شرب الماء بحيث لا يقل المعدل عن 2 ليتر يومياً وهو أمر صحّي من أجل الشعر والبشرة وكافة أعضاء الجسم.


علاج تساقط الشعر بالخلطات الطبيعية والعلاجات المنزلية

1 دلّكي فروة الرأس باستخدام الزيوت التي تعتبر الحل الطبيعي الأمثل لهذه المشكلة إذ تنشّط الزيوت الدورة الدموية في الرأس وينعكس ذلك بالتالي على صحّة الشعر إخلطي 10-12 نقطة من زيت اللافندر مع ملعقتين أو 3 من زيت جوز الهند. 

قومي بتدليك فروة الرأس بالخليط باستخدام طرف الأصبع. أتركي المزيج طوال الليل على شعرك وفي الصباح إغسلي الشعر بالشامبو والماء.


 2 إخلطي كمية من زيت البابونج مع نفس الكمية من زيت الجوجوبا. دلكّي فروة الرأس بالخليط وللحصول على أفضل النتائج يمكنك ترك الزيت على الشعر بين عشية وضحاها قبل شطف الشعر في الصباح الباكر. 


3 حضّري ماء الروز ماري من خلال نقع أوراق هذه العشبة في الماء وتركها لساعات قليلة. بعد ذلك قومي بتصفية الماء واستخدميها لغسل شعركِ بعد الشامبو. يمكنكِ أيضاً غلي كيسين من شاي الروز ماري لدقائق قليلة ثمّ استخدام الماء لغسل خصلاتكِ بالكامل.


4 انقعي أربع ملاعق من الشاي الأخضر في الماء حتى يتخمّر ثم تركيه حتّى يبرد. ضعي الشاي الأخضر على الشعر لمدّة ساعة ثم اغسلي شعرك.


5 انقعي أوراق الكركدية في الماء لمدة ساعة كاملة. قومي بتصفيتها وطحينها جيداً للحصول على خليط متجانس واخلطيها مع نصف كوب من الزبادي. قومي بتوزيع الخليط الناتج على الشعر بعد تفريقه إلى عدة أقسام. بعد مرور نصف ساعة إغسلي الشعر جيداً باستخدام الماء والشامبو العادي.


6 دلّكي فروة الرأس بكوب من حليب جوز الهند. غطّي الرأس بمنشفة واتركيه لمدة 20 دقيقة واغسلي الشعر بالماء البارد والشامبو وكرّري الوصفة مرة أسبوعياً.


علاج تساقط الشعر بالشامبو المناسب 

تجنبي استخدام الشامبو والبلسم الثقيل الذي يسبّب تزييت الشعر ولا ينصح باستخدام هذه المنتجات أثناء الحمل؛ لأنَّها قد تسدّ مسامات فروة الرأس وتسبّب تساقط الشعر بكميّات كبيرة. كما لا تغسلي شعرك أكثر من 3 مرّات أسبوعياً حتى لا تعمل المواد الكيمياوية فيه على قتل بصيلات الشعر.


استعملي بلسماً يحتوي على مادّة المينوكسيديل التي تحفّز الدورة الدموية وتساهم في نمو شعر جديد. طبّقيه مرّتين في اليوم وستلتمسين النتيجة بعد شهر ونصف.


اذا اعجبك الموضوع اضغط على متابعة ليصلك كل جديد


متابعة 



Post a Comment

أحدث أقدم